| | |

حتى نلتقي – إعادة التشغيل Restart

ו- 19/05/2017 13:37
بقلم: يوسف ابو جعفر – أبو الطيب

لدي حاسوب من نوع  LG لطيف وجميل وهو من أنواع الحواسيب الجيدة، إلا أنه دائماً يغيظني، فهو كوري المنشأ والصنع، ويعود ذلك لأن كوريا كانت في حصيلة الدول المتخلفة في العالم حتى قرروا أن يكونوا من الشعوب المتقدمة، وتركونا نحن العرب في الخلف نجتر التاريخ ونكتب عن ماضينا بحلوهِ ومرِّه  ونسينا الحاضر والمستقبل، وساروا في دربهم وأصبحوا أهل علم وحضارة، هكذا أصبح شعار LG – life is good واقعاً وأصبح شعارنا نوع المعسل للأرجيله.

المهم أن هذا الكوري لا يخون الثقه ولكنه تجاوز الثلاث سنوات وأجهدته بالعمل مما أصبح يؤثر على ذاكرته فتصيبهُ سكته قد تطول بعض الشيء فلا أجد بُدّاً من إعادة تشغيله بقوةٍ وهو يستنجد قائلاً إحذر أن تختفي المعلومات قبل إعادة التشغيل، وحيناً يسألني هل أنت متأكد؟ وكأني به يخاطبني ماذا دهاكَ ألا تنتظر صبراً؟

وعند العودة إلى العمل يقترح عليَّ ترتيب وإعادة الملفات القديمة، فلا آبه له معتمداً على ما قد حفظت على ذاكرته، هذا الكوري أدهشني حتى أني لا أستطيع التخلي عنه فله أخ صغير أحمله في حقيبتي وعليهما إعتمادي.

زر إعادة التشغيل هو المنفذ الأخير لضيق الوقت، ولأن فيه إمكانية ترتيب الأمور حسب الطلب، يعجبني هذا الزر لأنه يختصر الزمن، هناك خطورة ضياع بعض المعلومات ولكن من يهتم فالوقت كالسيف، والوقت من ذهب، أليس كذلك!

آه لو كان لدينا زر إعادة تشغيل في حياتنا.

لو كان لدينا زر  إعادة التشغيل  فماذا كنا سنفعل ومن سيقرر متى سنستعمله ؟ هذه الأسئلة تحمل في طياتها الكثير .

# إعادة تشغيل وترتيب الملفات لكل ما هو ضياع ودمار لهذا المجتمع العربي في الداخل، سنعيد التشغيل للعنف الكلامي والجسدي والموت الذي يحصد ابنائنا ليل نهار، سنحذف ملفات العنف فنصبح في لحظة شعباً اخر.

# إعادة التشغيل، لمستوى الثقافة والعلم في بيوتناومدارسنا، ونحذف ملفات الجهل وعدم الوعي والتخلف الأعمى.

# إعادة التشغيل  للوعي السياسي والحوار السياسي المحلي والعام، ونمحو ملفات الجدل العقيم والإعتقاد أن كل مجموعة على صواب والاخرين على خطأ.

# إعادة التشغيل للعائلية والقبلية المقيته وكما كان يقول عقلائنا، الناس وصلت القمر في الستين من القرن الماضي وهناك من يتغنى بحرب داحس والغبراء.

# إعادة التشغيل للقرارات الصعبة في حياتنا من زوجية ، تعليم ، تربية ، تخطيط  عمل وغيره الكثير.

#إعادة تشغيل لكل ما هو مؤلم، فلا أحد يريد أن يبقى في الألم .

ولكن هيهات أن تكون الأمور بهذه السهولة، إن الأحلام الكبيرة تحتاج إلى تحقيق عبر جهد الشخص وليس بضغطة زر، فقد عمل الآف المهندسين لبناء هذا الزر في حالة تعثرت الأشياء وأنا وانت نبحث عنه ليكون حلاً سريعاً.

علينا إعادة التشغيل في الكثير ولكن علينا نحن بناء الزر، تلك المنظومة التي من خلالها نعيد التشغيل، وهذا البناء بحاجة للجميع للإتفاق أولاً  أنتا بحاجة لهذا الزر، ومن ثم نتفق على تطويره، ولا أخفيكم سراً اذا قلت أن كثير من اصحاب القرار يريدون أن لا نبني هذا الزر العجيب، وذلك لأن غيابه يخدمهم ويعطيهم موقعاً ومكانة لا يستحقونها.

لا تحاولوا حجب الشمس برغيف كما يقولون فكثيرٌ هم أعداء إعادة التشغيل والأنكى أنهم أصحاب نفوذ، أصحاب السلطة، بغض النظر عن إنتماءاتهم  فهم يجتمعون على هدف واحد ألا نبني  زر إعادة التشغيل.

ولكنهم يملكون القوة ولا يملكون القرار الداخلي فينا، القرار الفردي الذي يسمح لكل فرد فينا أن يعيد التفكير لكي يعيد التشغيل في آرائه وأفكاره وحاضره ومستقبله، وليعلم الجميع أن إعادة التشغيل جاءت لتعيد لنا مجداً أعطيناه لكوريا.

وحتى نلتقي أعيدوا التشغيل ولا تلتفتوا نحو الأصوات التي تحب أن تسمعنا لحن الخمول والتخلف لكي تبقى هي في المقدمة ونصبح قطيعاً نساق حيث يريد الراعي.

رهط  ١٩- أيار – ٢٠١٧


الإسم* :
البريد الإلكتروني (لن يتم نشره):
البلدة:
التعليق* :

  • ما هي الزاوية الأكثر شعبية لديك في موقع هانت؟

    View Results

    Loading ... Loading ...