مصادر تشير إلى تصدر قائمة العبادي لانتخابات العراق - هانت - هانت
| | |

مصادر تشير إلى تصدر قائمة العبادي لانتخابات العراق

א- 13/05/2018 19:54
موقع هانت - الموقع الاخباري الاول في النقب

بغداد – هانت – قال مصدر في المفوضية العليا للانتخابات ومسؤول أمني الأحد، أن النتائج الأولية غير الرسمية تظهر تصدر قائمة رئيس الوزراء العراقي الحالي حيدر العبادي للانتخابات البرلمانية، وتليها قائمة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

وكان الناخبون العراقيون صوتوا السبت، في أول انتخابات تتم في البلاد منذ استعادة السيطرة على المناطق التي كان يستولي عليها تنظيم الدولة.

وقالت المفوضية العليا للانتخابات في العراق إنه من المتوقع إعلان النتائج النهائية لمجلس النواب في غضون يومين، بعد عملية اقتراع بلغت نسبتها الأقل منذ 13 عاما.

وذكرت المفوضية، أن نسبة الإقبال بلغت 44 بالمئة، في حين كانت نسبة الإقبال لا تقل عن 60 بالمئة في الانتخابات التي أجريت منذ 2005.

مظاهرات في كركوك

إلى ذلك، أعلن التلفزيون الرسمي العراقي، الأحد، تشكيل لجنة تقصي الحقائق في وجود حالات تزوير وتلاعب في الانتخابات العامة بمحافظة كركوك، فيما تظاهر العشرات من العرب والتركمان للمطالبة باعتماد العد والفرز اليدوي.

وقالت إن "اللجنة ستحقق في الشكاوى التي وردت بشأن وجود تلاعب في نتائج عدد من مراكز الانتخابات في كركوك".

وخرج جموع من المواطنين العرب والتركمان في محافظة كركوك، الاحد، تظاهرات طالبوا فيها الحكومة والمفوضية باعتماد العد اليدوي لفرز أصوات ناخبي المحافظة.

وذكر موقع "السومرية نيوز" أن "العرب والتركمان تظاهروا، الأحد، في كركوك وداقوق يطالبون الحكومة العراقية ومفوضية الانتخابات بضرورة اعتماد العد اليدوي في فرز أصوات الناخبين بسبب اعتقادهم بحدوث تزوير في الانتخابات".

وأوضح أن "متظاهري داقوق نصبوا السرادق معلنين الاعتصام إلى حين تلبية مطالبهم، وان نواب كركوك من العرب والتركمان يرفضون أي حلول دون إعادة الفرز يدويا".

وطالب العرب والتركمان بنقل صناديق الاقتراع إلى المركز الوطني في بغداد لإجراء عمليات العد والفرز يدويا بدلا من الاعتماد على النظام الإلكتروني الذي استخدم لأول مرة بهذه الانتخابات.

وفرضت السلطات الحكومية، حظرا للتجوال محافظة كركوك من منتصب ليلة أمس وحتى فجر اليوم الأحد، على خلفية محاصرة محتجين غاضبين لمقر المفوضية في المحافظة.

وكان محافظ كركوك راكان الجبوري، قد طالب أمس السبت، الحكومة العراقية ومفوضية الانتخابات بإجراء العد والفرز يدويا ويحب أن يكون هذا القرار عاجلا".

من جتهه، رئيس الجبهة التركمانية العراقية أرشد الصالحي أعلن، الأحد، أن الأحزاب السياسية العربية والتركمانية منحت مفوضية الانتخابات ببغداد "مهلة 24 ساعة" للبدء بالعد والفرز اليدوي لكشف النتائج "الحقيقية" للانتخابات.

ودعا رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي، السبت، المفوضية العليا المستقلة للانتخابات إلى "اتخاذ الإجراءات السريعة بفحص الصناديق والأجهزة المطعون بها وإعلان النتائج على الرأي العام من اجل ضمان سلامة الانتخابات".

علاوي يطالب بإلغاء نتائج الانتخابات وتشكيل حكومة مؤقتة

طالب ائتلاف "الوطنية" بزعامة إياد علاوي، الأحد، بإلغاء نتائج الانتخابات وإعادة إجرائها في وقت لاحق، داعيا إلى حكومة تصريف أعمال لحين توفر ظروف ملائمة لإعادة إجراء الانتخابات.

وقال الائتلاف في بيان له إن "ائتلاف الوطنية بقيادة إياد علاوي يدعو إلى إعادة الانتخابات مع إبقاء الحكومة الحالية لتصريف الأعمال، لحين توفير الظروف الملائمة لإجراء انتخابات تعبر عن تطلعات شعبنا الكريم".

وعزا ذلك إلى "عزوف الشعب العراقي عن المشاركة في الانتخابات بشكل واسع، وانتشار أعمال العنف والتزوير والتضليل وشراء الأصوات واستغلال ظروف النازحين والمهجرين".

ولفت الائتلاف إلى "ضبابية الإجراءات التي اتخذتها مفوضية الانتخابات في التصويت الإلكتروني بعد أن اعتاد المواطن على إجراءات مختلفة في كل الانتخابات السابقة، وما ينتج عن مثل هذا العزوف من مجلس تشريعي يفرض فرضاً على المواطن بعيدا عن رغبته، فضلا عن حكومة ضعيفة لا تحظى بالثقة المطلوبة لنجاحها".


الإسم* :
البريد الإلكتروني (لن يتم نشره):
البلدة:
التعليق* :

  • هل تعتقد أن الإسراف في الطعام يكثر في بلدك بشهر رمضان؟

    View Results

    Loading ... Loading ...