شاهد| رهط: مناكفات سياسية أثناء حفل تدشين مبنى الرفاه الاجتماعي - هانت رهط: مناكفات سياسية أثناء حفل تدشين - هانت
| | |

شاهد| رهط: مناكفات سياسية أثناء حفل تدشين مبنى الرفاه الاجتماعي

ג- 07/08/2018 17:42
موقع هانت - الموقع الاخباري الاول في النقب

رهط – هانت – لم يخلُ حفل تدشين مبنى الرفاه الاجتماعي بجوار بلدية رهط من مناكفات سياسية، خلال صباح الاثنين، الذي استغله كافة السياسيين الأعضاء في الائتلاف من أجل الإشارة إلى انجازات البلدية خلال السنوات الخمس الأخيرة، آخرها سيكون حفل تدشين "الكانتري كلاب" الأول في الوسط العربي في البلاد والأكبر في الجنوب، قبل عيد الأضحى.

وكان عضو المجلس البلدي، ومسؤول ملف الصحة، عطا أبو مديغم، تأخر قليلا في الوصول إلى الحفل وحين دُعي لألقاء خطابه بعد القائم بأعمال رئيس البلدية والعضو عن قائمته خليل الدراوشة، أشار أمام الحضور أنه ألزم البلدية لاستدعائه لالقاء كلمة – رغم أنه لم يكن في القائمة قبلها.

وقال لاحقا في حديث لمراسل موقع "هانت" إنه "سياسي وبالتالي يريد أن يستغل كل منصة من أجل التأكيد على شراكته التامة في مشاريع وانجازات البلدية".

وكان من الواضح تغيّب مسؤول ملف الرفاه الاجتماعي ربحي أبو لطيّف، وهو الملف الأقرب إليه، من حفل افتتاح المبنى.

واستغل رئيس البلدية طلال القريناوي المنصة من أجل الإشارة الى المشاريع التي قام بها الائتلاف، حيث أطال في حديثه (شاهد الفيديو)، ولفت إلى أن ميزانية الرفاه الاجتماعي ارتفعت إلى 57 مليون شيقل وتحدث أيضا د. عامر الهزيل الذي سينهي مشواره السياسي في البلدية هذا العام.


أما مدير قسم الرفاه الاجتماعي، سعيد العبرة، فأشار إلى أن ثلث سكان المدينة يعانون من ضائقة اجتماعية واقتصادية حيث تصل نسبة البطالة الرسمية إلى نحو 20 بالمائة.

هذه الحقيقة إلى جانب النقص في العمال الاجتماعيين بصورة عامة في النقب، وبصورة خاصة في مدينة رهط، تؤدي إلى بقاء العشرات من العائلات المعوزة بدون خدمات للرفاه الاجتماعي.

وتحدثت إلى مراسل هانت ليندا أبو مور، من حارة 2 في مدينة رهط، لافتة إلى أنها بالرغم من أنها أرملة منذ فبراير/شباط 2012 وتعيل 11 طفلا – أكبرهم في الـ22 وأصغرهم في الـ7 – وبالرغم من وجود ملف لها في قسم الرفاه الاجتماعي، إلا أنها تضطر إلى تلقي مساعدات عينية من جمعيات ناشطة في المدينة.

وتابعت قائلة: "أريد مساواة في علاج السكان في ضائقة، فلا يعقل أن أبقى هكذا مع 11 طفلا، ولولا الله ثم هذه الجمعيات لبقينا بدون طعام".

 

 


الإسم* :
البريد الإلكتروني (لن يتم نشره):
البلدة:
التعليق* :

  • هل تعتقد أن الإسراف في الطعام يكثر في بلدك بشهر رمضان؟

    View Results

    Loading ... Loading ...