تصعيد.. استمرار تبادل اطلاق الصواريخ والقصف بين سلاح الجو وغزة - هانت - هانت
| | |

تصعيد.. استمرار تبادل اطلاق الصواريخ والقصف بين سلاح الجو وغزة

ה- 09/08/2018 11:32
موقع هانت - الموقع الاخباري الاول في النقب

النقب – غزة – هانت – استمر قبل ظهر اليوم، الخميس، إطلاق الرشقات الصاروخية من قطاع غزة، وشن غارات سلاح الجو الإسرائيلي على أهداف للتنظيمات في القطاع.

وسيرأس رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الساعة 12:00 من ظهر اليوم في الكرياه (مقر وزارة الأمن) بتل أبيب جلسة لتقييم الأوضاع، ثم يلتئم المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية عصرا لمناقشة التصعيد الحالي.

وقالت مصادر فلسطينية، إنّ المقاتلات الإسرائيلية استأنفت قصفها لمواقع المقاومة الفلسطنيية بعد توقف لنحو اربع ساعات.

ويفيد مراسل موقع هانت أن طائرات قصفت موقع الشهيد محمد شمال التابع لكتائب القسام بمدينة رفح جنوب قطاع غزة بعدد من الصواريخ. ولم يؤد القصف الى وقوع اصابات في حين لحق دمار كبير بالموقع.

وقصفت الطائرات الحربية موقعا للمقاومة على طريق صلاح الدين بدير البلح وسط قطاع غزة في حين أغارات الطائرات مجددا على موقع للشرطة البحرية شمال قطاع غزة.

وكان ثلاثة فلسطينين بينهم امرأة حامل ايناس محمد خماس وطفلتها الرضيعة – بيان (1.5 عاما) – استشهدوا في غارات إسرائيلية على مناطق مختلفة من قطاع غزة.

بيت عائلة خماش. في الصورة الصغيرة الشهيد بيان

بيت عائلة خماش. في الصورة الصغيرة الشهيد بيان

وتجري مصر اتصالات بين الجانبين لوقف التصعيد، لا سيما وأن هناك وفد من حركة حماس يبحث والمخابرات المصرية امكانية توقيع اتفاق تهدئة دائم.

ويرى مراقبون أن جولة التصعيد الاخيرة، تهدف الى تسريع توقيع اتفاق التهدئة بين حماس وإسرائيل، لا سيما وأن مسؤولين في الحركة صرحوا أن الاتفاق اصبح جاهزا للتوقيع عليه نهاية الشهر الحالي ويتضمن فتح معبر رفح، وتخفيف القيود على البضائع عبر معبري كرم ابو سالم، وبيت حانون، كمرحلة اولى، يتبعها انجاز ملف الاسرى (4 جنود لدى حماس)، وصولا إلى مرحلة متقدمة بإقامة ميناء ومطار يخدمان سكان غزة.

ايزنكوت: جاهزون

من جانبه، صرح رئيس هيئة اركان الجيش الإسرائيلي الجنرال غادي ايزنكوت ان "قوات الجيش على اتم الاستعداد للقيام بدورها في الدفاع عن دولة اسرائيل والانتصار في اي معركة".

وأضاف أن "جهوزية الجيش حققت اعلى مستوى لها خلال السنوات العشرين الماضية".

وأشار ايزنكوت الى "تفوق جيش الدفاع على الاعداء في المجالات العمالياتية والاستخباراتية و التكنولوجية والى قيامه بادارة  ام يسمى بالمعركة بين المعارك".

جاءت أقوال رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي، بحضور ضباط كبار من الجيش الإسرائيلي، خلال ايجاز قدمه اليوم للجنة الخارجية والامن البرلمانية التي عقدت جلسة خاصة وراء أبواب مغلقة.

ردود فعل متباينة

وفي الحلبة الحزبية دعا نائب الوزير مايكل اورين من حزب كلنا الحكومة الى إعادة الردع الإسرائيلي فورا. وقال انه لا يمكن ان يتجول قادة حركة حماس أحرارا طلقاء، في حين يبيت فيه مواطنون إسرائيليون داخل غرف محصنة.

وفي المعارضة قالت عضو الكنيست من حزب ميرتس ميخال روزين إنّ "التصعيد أصبح مرة أخرى اقرب من التسوية، موضحة انه في هذا الوقت يجب التحلي بضبط النفس واستنفاد جميع إمكانيات الحوار مع الشركاء للتفاوض".


الإسم* :
البريد الإلكتروني (لن يتم نشره):
البلدة:
التعليق* :

  • هل تعتقد أن الإسراف في الطعام يكثر في بلدك بشهر رمضان؟

    View Results

    Loading ... Loading ...