| | |

هل تمثيل النساء في السلطات المحلية العربية بالجنوب وارد؟ بقلم: سالم القريناوي

א- 30/09/2018 17:48
موقع هانت - الموقع الاخباري الاول في النقب

 سالم القريناوي

إنّ تعزيز مشاركة المرأة في مجال التمثيل السياسي بالسلطات المحليه العربية، يُضفي على هذه السلطات مشاركة فاعله وقيادية.

لا ينقص مجتمعنا العربي بالجنوب نساء قياديات وقادرات على الظفر بعضوية في السلطة المحلية كخطوة أولى نحو العدالة الاجتماعية .استطاعت المرأة بمقدورها ومثابرتها ان تتبوُء وظائف وحِرف مهمة فمنهن: المحاضرة، المفتشة، الطبيبة، المديرة، المهندسة، المحامية، الممرضة، المربية،  العاملة الاجتماعية.. الخ.

من خلال المعطيات التي بحوزتي فانه قد تقدمت للانتخابات المحلية لعام 2018 في التسع سلطات محلية العربية بالجنوب 35 قائمة للرئاسة بينما قدمت أوراق اعتمادها لمأمور الانتخابات 70 قائمة للعضوية. وجميع هذه القوائم لم تُدرج اسم أي امرأة في مكان مضمون وأكاد ان أجزم انه لم يدرج اسم أي امرأة قطعياً في هذه القوائم!! إن المرأة هي نصف المجتمع، وعليه فبربكم ،كيف لمجتمع يطالب ان يخطى بالعدالة الاجتماعية والمساواة ونحن نقبع تحت وطأة قمع نصف المجتمع لنصفه الآخر؟

في تصوري، ان مجتمعنا النقباوي بحاجة ماسة الى تثقيف وتوعية ديمقراطية بحته من النشئ بهدف تغيير النظرة النمطية لدور وقدرات المرأة في صُنع القرار. لا سيما وان وظيفة ومكانة عضو سلطة محلية هو بسيط جداً ،بحيث ان المرأة باستطاعتها القيام بذلك على أفضل وجه.

قال الزهاوي:

يُرفع الشعب أناث وذكور

وهل الطائر إِلَّا بجناحيه يطير؟

إنّ غداً لناظره قريب


الإسم* :
البريد الإلكتروني (لن يتم نشره):
البلدة:
التعليق* :

  • من ستنتخب لرئاسة مجلس حورة؟

    View Results

    Loading ... Loading ...