| | |

عزف النشيد الوطني الإسرائيلي في أبو ظبي لأول مرة

ב- 29/10/2018 8:12
موقع هانت - الموقع الاخباري الاول في النقب

تم عزف النشيد الوطني الإسرائيلي في بطولة الجودو في أبوظبي يوم الأحد للمرة الأولى، بعد فوز أحد الرياضيين الإسرائيليين بالميدالية الذهبية. وزيرة الثقافة والرياضة، ميري ريغيف، التي كانت في المسابقة لدعم الفريق الإسرائيلي وأظهرت إنفعالا واضحا، قدمت الميداليات وعلقت الميدالية الذهبية حول رقبة بطل الجودو ساغي موكي.

عزف النشيد الوطني الإسرائيلي وحضور ريغيف في البطولة هما آخر العلامات البارزة في التقارب التدريجي لإسرائيل مع بعض الدول العربية. وفاز موكي على منافسه البلجيكي ماتياس كاسي ليحتل المركز الأول في فئة أقل من 81 كيلوجرام في بطولة أبوظبي الكبرى.

بعد توزيع الميداليات، أعلن مذيع البطولة، باللغة الإنجليزية: “السيدات والسادة، من فضلكم إنهضوا للنشيد الوطني الإسرائيلي” ليبدأ بعده لحن “هاتكفا”. موكي، على المنصة، وريغيف، يقفان إلى جانب واحد مع مسؤولي البطولة، يمكن أن ينظر إليهما يرددان الكلمات، مع انفجار وزير الليكود بالبكاء.

قال مسؤولون اسرائيليون اإن تواجد ريغيف في عاصمة الامارات العربية المتحدة هي أول مرة يحضر فيها وزير من اسرائيل حدثا رياضيا في الخليج. وهي المرة الأولى التي يشارك فيها وفد إسرائيلي هناك تحت رايته الوطنية، بعد أن حذر الاتحاد الدولي للجودو المنظمين الإماراتيين من إلغاء المسابقة ما لم يُسمح لجميع الرياضيين بالمشاركة على قدم المساواة. وقد رحب المسؤولون الإسرائيليون بهذا الانتصار برسائل من الفخر والتهاني نشرت على حساباتهم عبر تويتر.

“تهانينا للسفير موكي، من المثير للعاطفة رؤية الميدالية الذهبية في أبو ظبي. نحن جميعا فخورون بك”، كتبت نائبة وزير الخارجية تسيبي حوطفلي عبر تويتر. وزير المالية موشيه كحلون، في إشارة إلى مجزرة الكنيس في اليوم السابق في بيتسبرغ الأمريكية والتي قتل فيها 11 يهوديا على يد مسلح، كتب “ما زال القلب موجوعا، ولكنه مليء بالفخر”.

“ساغي موكي أنت بطل”، قال رئيس الكنيست يولي ادلشتاين متحمسا. “إثارة كبيرة لسماع نشيدنا، هاتيكفا، الذي تم عزفه بفخر لأول مرة في أبو ظبي. ساغي، نحن نحييك لقد أحضرت شرفا عظيما لإسرائيل”.

في وقت سابق من اليوم، قبل المسابقة، نشرت ريغيف على صفحتها عبر فيسبوك، “أتمنى أن نفوز بميدالية ذهبية وأن نختبر اللحظة المثيرة لعزف هاتيكفا في حلبة أبوظبي. أنا فخورة جدا لوجودي هنا في أبو ظبي ممثلا لإسرائيل مع فريق الجودو وعلمنا”.

في العام الماضي، حظر منظمو البطولة في أبوظبي علم إسرائيل ونشيدها الوطني – وهي سياسة موجهة فقط للمشاركين الإسرائيليين. وفاز تال فليكر بالميدالية الذهبية في البطولة، ولكن لم يتم عزف النشيد، فغناه بنفسه.

فاز ثلاثة من لاعبي الجودو الإسرائيليين بالميداليات البرونزية يوم السبت، في اليوم الأول من بطولة أبوظبي الكبرى، مع منح ريغيف شرف منح الميداليات لأحد الفئات. وأنهى كل من غيلي كوهين، باروخ شميلوف، وتيمنا نيلسون ليفي بالمركز الثالث في فئات وزنهم. يشارك رياضيون من 62 دولة في المسابقة التي تستمر حتى يوم الثلاثاء، مع تمثيل إسرائيل بستة رجال وخمس نساء.

الرياضيون الإسرائيليون الذين يتنافسون في البطولات الدولية التي تستضيفها الدول العربية، لم يُسمح لهم بشكل عام بالمنافسة تحت علمهم الوطني، أو عرض رموز وطنية على بزاتهم أو عزف نشيدهم الوطني، رغم احتجاجات إسرائيل والمسؤولين الدوليين.

وتزامنت رحلة ريغيف إلى الإمارات التي بدأت يوم الخميس مع زيارة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لسلطنة عُمان المجاورة، وهي الأولى لزعيم إسرائيلي منذ عام 1996. في نفس اليوم، كان وفد الجمباز الإسرائيلي في قطر لبداية بطولة العالم التي تقام في الدوحة.

ويوم الاثنين كان من المقرر أن يسافر وزير الاتصالات أيوب قرا إلى دبي لتمثيل إسرائيل في مؤتمر دولي لأمن الإنترنت، حسبما قال مكتبه. تقيم إسرائيل حاليا علاقات دبلوماسية كاملة مع دولتين عربيتين فقط هي مصر والأردن.

لطالما سعى نتنياهو إلى تقارب مع الدول العربية الأخرى. إلا أن سيطرة إسرائيل على الضفة الغربية تظل عقبة رئيسية أمام الاعتراف الرسمي من الدول العربية.

وفي حديثه عن زيارته لسلطنة عُمان في اجتماع لمجلس الوزراء يوم الأحد، قال نتنياهو إن الزيارة تمت بفضل “جهوده الدبلوماسية” في العالم العربي، وأضاف أنه “سيكون هناك المزيد”.


الإسم* :
البريد الإلكتروني (لن يتم نشره):
البلدة:
التعليق* :

  • Sorry, there are no polls available at the moment.