| | |

واشنطن تفشل في تمرير قرارها بإدانة حماس في الأمم المتحدة

ו- 07/12/2018 7:43
موقع هانت - الموقع الاخباري الاول في النقب

أحبط أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة، الخميس، مساعي الولايات المتحدة تمرير قرار يدين حركة "حماس" الفلسطينية. واعتبرت صحف عبرية بينها "هآرتس" نتيجة التصويت "صفعة للإدارة الأمريكية وإسرائيل".

ولم يتمكن مشروع القرار من تخطي عتبة ثلثي الأصوات المطلوبة لاعتماده، ولم تدعمه سوى 87 دولة، فيما عارضته 57، وامتنعت 33 دولة عن التصويت.

حساب فيسبوك

وقبيل التصويت، وافقت الجمعية العامة على ضرورة حصول مشروع قرار واشنطن على غالبية ثلثي أصوات الجمعية، لاعتماده.

وحصل قرار الجمعية العامة بخصوص ضرورة موافقة ثلثي الأعضاء، كشرط لاعتماد مشروع قرار واشنطن، على موافقة 75 صوتا، مقابل اعتراض 72 دولة، وامتناع 26 عن التصويت.

يشار إلى أن مشروع القرار الأمريكي يطالب بإدانة حركة "حماس" وإطلاق الصواريخ من غزة، دون أن يتضمن أي مطالبة بوقف الاعتداءات والانتهاكات المتكررة التي ترتكبها إسرائيل بحق الفلسطينيين.

وردا على هذا المشروع، تقدمت أيرلندا وبوليفيا، الخميس، بمشروع قرار إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة، يتضمن تعديلات على مشروع القرار الأمريكي.

ويدعو مشروع أيرلندا وبوليفيا إلى تحقيق حل للقضية الفلسطينية، استنادًا إلى القرارات ذات الصلة، بما فيها قرار مجلس الأمن 2334، الذي يدين الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية والقدس الشرقية.

واعتمد مجلس الأمن القرار 2334 في 23 كانون الأول/ ديسمبر 2016، قبل أسبوع واحد فقط من انتهاء ولاية الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، الذي امتنعت فيه واشنطن عن استخدام حق النقض، ودعا للوقف الكامل والفوري للاستيطان باعتباره غير شرعي، مع تأكيد مبدأ "حل الدولتين".

وعقب رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو على القرار قائلا:"تم الحصول على أغلبية ساحقة من الدول التي وقفت ضد حماس في مشروع القرار الذي شجبها في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

لم نحصل على أغلبية الثلثين ولكن هذه هي أول مرة حيث معظم الدول صوتت ضد

حماس فلذا أشيد بال-87 دولة التي اتخذت موقفا مبدئيا ضد حماس.

هذا هو إنجاز مهم للغاية حققتها الولايات المتحدة وإسرائيل وأشكر الإدارة الأمريكية والسفيرة هايلي على هذه المبادرة".


الإسم* :
البريد الإلكتروني (لن يتم نشره):
البلدة:
التعليق* :

  • Sorry, there are no polls available at the moment.